فطر الجانوديرما أو المشروم كـ "مكمل غذائي" يساعدك في التخلص من البدانة

"أستخدمت الصين فطر الجانوديرما للتخلص من البدانة في الحيوانات منذ قرون عديدة"
حيث أثبتت الابحاث ان فطر الجانوديرما ويعرف ايضا بـ "الريتشي" ساعد في تقليل وبطء معدل زيادة الوزن في الفئران، وذلك عن طريق تغيير البكتريا التي توجد في الجهاز الهضمي للفئران.

وفي هذه الدراسة، توجهت الابحاث لمعرفة ما اذا كان لفطر الجانوديرما تأثير فعال في معالجة السمنة والتخلص منها، حيث قاموا باضافة فطر الريتشي على طعام مجموعة من الفئران، ومجموعة أخرى من الفئران أطعموهموجبات تحتوي على نسبة عالية من الدهون ، وذلك لمدة 8 أسابيع.

ولوحظ ان الفئران التي تغذت على وجبات عالية في الدهون، اكتسبت وزناً وازدادت نسبة الدهون في اجسامهم، اما المجموعة التي تغذت على فطر الجانوديرما لم يكتسبوا وزناً ولا ازدادت نسبة الدهون في اجسامهم.

وارجعت الابحاث ذلك الى، ان فطر الجنوديرما لم يؤثر علي الغذاء الخاص بالفئرن، ولكنه عمل على تحسين اعداد البكتريا النافعة المتواجدة في الجهاز الهضمي وتقليل الالتهابات.
وبعض الدراسات ارجعت ان زيادة الوزن في الانسان يعود الي ارتفاع اعداد البكتريا الغير نافعة او الضارة في الجهاز الهضمي وايضا الالتهابات المزمنة داخل الجهاز الهضمي.

ولكي يتم معرفة تأثير الفطر الفعلية في علاج السمنة للانسان، لابد من عمل محاولات تجريبية عشوائية على بعض من الافراد، واذا اثبت فعليا تأثير الفطر في علاج السمنة، فان هذا لا يغني عن اتباع تعليمات غذائية صحية، وتناول وجبات صحية، والقيام ببعض التمارين الرياضية، لانه ومن المؤسف لا يوجد علاج سحري للبدانة والسمنة.

وبدأت القصة عندما قام مجموعة من الباحثين في جامعة تشانغ غونغ في تايوان وجامعة الباسيفيك والروكفيلر بالولايات المتحدة بدراسة تأثير فطر الجانوديرما وتأثيره في علاج السمنة. وذلك بتمويل من وزارة العلوم والتكنولوجيا بتايوان ومستشفي ميموريال بتايوان ايضا. ونشرت هذه الدراسة في مجلة بيير العلمية، وتابعت ال بي بي سى تقارير هذه الدراسة بدقة مع الخبير عالم الميكروبات الاستاذ/ كولين هيل.

وهذه الدراسة المعملية قامت على مجموعة من الفئران لمعرفة هل لفطر الريتشي او الجانوديرما تأثير علي وزن الجسم او السمنة. ونجد انه في الطب الصيني انهم قاموا بإستخدام انواع عديدة من المشروم منذ الالاف السنين لعلاج العديد  من الامراض، ومن ضمن هذه الانواع ما يدعى بالجانوديرما ليوسيدم او الريتشي حيث وجدوا ان له فوائد في تحسين الصحة وزيادة العمر. كما استخدم في علاج السرطانات حيث وجدوا له تأثير فعال في تحسين عمل الجهاز المناعي. وبمان ان الدراسات اثبتت ان الالتهابات المزمنة في الجهاز الهضمي احدى الاسباب المؤدية لزيادة الوزن والسمنة المفرطة وان لفطر الجانوديرما ليوسيدم تأثير في تحسين الجهاز المناعي وتقويته لذا يستخدم هذا الفطر في تحسين اداء الجهاز الهضمي وعلاج الالتهابات وبالتالي هذا يؤدي الي التخلص من احد الاسباب  المؤدية الي البدانة.

وهذه الدراسة التي اجريت على مجموعات مختلفة من الفئران ووضعت تحت ظروف مختلفة ايضا، ستفيد فيما اذا كان للفطر تأثير بيولوجي على هذه الفئران، واذا ظهر تأثيره البيولجي في علاج السمنة سيتم تجريبه على الرئيسيات_اعلى رتبة من الحيوانات الثديية مثل القرود_ حيث انها قريبة من الانسان في تكوينها، ثم بعد ذلك يمكن تجريب هذا الفطر بأمان للانسان ويستخدم في علاج السمنة.

حيث قسم الباحثون الفئران الي 6 مجموعات، وقاموا باعطاء مجموعة من الفئران وجبات عالية الدهن ومجموعة اخرى وجبات عادية لمدة 8 اسابيع. ووضع مستخلص فطر الجانوديرما ليوسيدم لمجموعة من الفئران في الماء، ومجموعة اخرى إعطائهم ماء بدون هذا المستخلص، ثم قاموا بمقارنة الوزن، ونسبة الدهون في الجسم، ومقدار مقاومة الانسولين في الجسم. وتم تحديد كمية الطعام المأكول من قبل الفئران، وقياس كمية الطاقة المستمدة من الطعام، وذلك عن طريق قياس الطاقة المخرجة في براز الفئران, ولان الابحاث اثبتت ان لبكتريا الامعاء دور فعال في علاج السمنة وان فطر الجانوديرما يزيد ويحسن من اعداد هذه البكتريا النافعة، قاموا بأطعام براز الفئران التي تغذت علي مستخلص الجانوديرما، للفئران التي تغذت على وجبات بدون هذا المستخلص ، لرؤية ما اذا كان هناك تأثير للفطر في علاج السمنة وكيفية عمله داخل الجسم.

وكانت النتائج ان الفئران التي تغذت على وجبات عالية الدهون انخفض وزنها وقلت نسبة الدهون التي ترسبت في الجسم، ولوحظ ان الفئران التي تغذت على وجبات عادية اكتسبت وزن حوالي 18 جرام، اما المجموعة التي تغذت على وجبات عالية الدهون بالاضافه الي فطر الجانوديرما كمكمل غذائي اكتسبت وزن بحوالي 12 جرام فقط. وهذا بالرغم من ان هذه المجموعات تناولت نفس كمية الطعام، واخرجت نفس كمية الطاقة المستمدة من هذه الكمية من الطعام، وان معدلات الالتهابات داخل الامعاء انخفضت م تناول فطر الجانوديرما كمكمل غذائي، وانخفضت نسبة مقاومة الانسولين ايضا. حيث ارجعت ان ارتفاع معدلات الدهون في الطعام عملت علي ارتفاع وزيادة عدد البكتريا الضارة في الامعاء التي تعيق الهضم وتعمل على زيادة الوزن، ولكن فطر الجانوديرما عمل على زياده اعداد البكتريا النافعة في الامعاء التي تحسن من عملية الهضم وتعمل على انقاص الوزن.

وفسر الباحثون هذه القدرة لفطر الجانوديرما في علاج السمنة والبدانة عن طريق تحسين وزيادة اعداد البكتريا النافعة في الامعاء، وعلاج الالتهابات المزمنة ايضا بالامعاء، واكدوا ذلك عندما اعادوا اطعام مجموعة الفئران التي لم تتغذى علي مستخلص الجانوديرما بالبكتريا النافعة التي توجد في براز الفئران التي تغذت علي مستخلص فطر الجانوديرما وقامت هذه البكتريا بتحسين الهضم وتقليل الوزن وتقليل الالتهابات.

وختاما
إن فطر الجانوديرما مكمل غذائي يساعد في علاج السمنة، ولكنة لا يعالج بمفرده اذن لابد من تناول الغذاء الصحي المتوازن، والقيام بالتمارين الرياضية.
وعليك باستشارة طبيبك الخاص قبل تناولك اي من المكملات الغذائية.


صحة بوست